التصلب المتعدد، أسبابه، أعراضه، كيفية العلاج

يقصد بمرض التصلب المتعدد بأنه حالة مرضية يعمل على إعاقة الدماغ والجهاز العصبي المركزي حيث يعمل على تلف أو تاّكل خلايا المخ المسئولة عن عملية الإتصال ما بين الدماغ وباقي أعضاء الجسم مما يؤدي إلى تلف والضرر بالأعصاب المحيطة بالدماغ.

وسوف نتناول بالتفصيل كل ما يخص التصلب المتعدد وأهم أسبابه وأعراضه وطرق علاجه من خلال "دوكسبرت".

ما هو التصلب المتعدد؟

التصلب المتعدد هو عبارة عن مرض يصيب الجهاز العصبي المركزي، ويضر خلايا المخ مما تفقد القدرة على إرسال واستقبال الإشارات.

حيث يشكل اضطرابًا في خلايا الدم البيضاء التي تعمل على مقاومة الالتهاب في دخول الجهاز العصبي. وبالتالي يضعف قدرة الأعصاب على نقل الإشارات أو التيار الكهربي فيؤدي إلى ظهور العديد من الأعراض.

وسوف نذكر تلك الأعراض من خلال السطور التالية.

أعراض التصلب المتعدد

تتعدد الأعراض التي يسببها مرض التصلب المتعدد وهي تشمل على:

  • الشعور بتنميل أو وخز وضعف في الأطراف.
  • الإحساس بصدمات كهربائية نتيجة ارتكاب حركات معينة في الرقبة.
  • الشعور بالرعشة أو انعدام التنسيق.
  • اضطرابات ومشاكل في الرؤية مثل فقدان كلي أو جزئي أو إزدواج في الرؤية لمدة طويلة. 
  • مواجهة صعوبة في النطق والكلام.
  • الشعور بالإرهاق والتعب المستمر.
  • الإحساس بالدوخة والدوار.
  • التعرض لآلام في الجسم.
  • التعرض إلى وجود مشكلات جنسية وفي وظائف الأمعاء والمثانة.

استشر الخبير العالمي د.عبد الله شيهو المتخصص في علاج التصلب المتعدد

أسباب التصلب المتعدد

لا يوجد هناك سبب واضح في الإصابة بهذا النوع من المرض ولكن هناك بعض العوامل المكتسبة بفعل البيئة المحيطة والتي سوف نذكرهم من خلال السطور التالية:

  • وجود خلل بجهاز المناعة حيث يقوم بمهاجمة ذاته مما يؤدي إلى إتلاف طبقة الميالين وهي المادة الدهنية التي تقوم بتغليف الألياف العصبية في الدماغ والعمود الفقري وتقوم بحمايتها.
  • يزداد خطر الإصابة بهذا المرض عند التقدم في العمر.
  • تزداد فرصة إصابة النساء بالتصلب المتعدد المتكرر مقارنة بالرجال.
  • العوامل الوراثية والتاريخ العائلي، فإنهم أكثر عرضة للإصابة بهذا المرض.
  • التعرض للعدوى والفيروسات.
  • نقص فيتامين D حيث يرتبط وجود مستويات منخفضة من فيتامين D إلي زيادة فرصة الإصابة وكذلك عدم التعرض لأشعة الشمس.
  • تزداد فرص الإصابة لدى الأشخاص المصابة بالأمراض المناعية الذاتية الأخرى مثل: مرض الغدة الدرقية أو مرض فقر الدم أو داء السكري من النوع الأول أو مرض الأمعاء الالتهابي.
  • تناول التدخين حيث يعد من أكثر الأسباب .

أنواع التصلب المتعدد العصبي

يوجد عدة أنواع من التصلب المتعدد العصبي ومنها:

التصلب المتعدد العصبي

من النمط الانتكاسي المتراجع وهو يعاني الشخص المصاب من هذا النوع من نوبات أعراض وعلامات يمكن أن يتعافى منها أو لا.

التصلب المتعدد العصبي من النمط التقدمي الثانوي

وهو عبارة عن تغير نوعية المرض من الانتكاسية إلى التقدمية بين نوباته، وعادة ما تكون ذ و وتيرة نوباته أقل.

التصلب المتعدد من النمط التقدمي الأولي

وهو يتفاقم المرض منذ بدايته ولكن مع مرور الوقت يبطئ دون أن يعاني المريض من أي حدوث نوبات.

التصلب المتعدد من النمط التقدمي الانتكاسي

وهو نوع نادر للتصلب العصبي المتعدد ويبدأ بمنحى تقدمي وينتهي بالنوبات في تطور متأخر.

التصلب المتعدد من النمط المداهم

وهو نوع نادر أيضًا وشديد إلى حد ما إذ​ يزداد ويتطور فيه المرض بسرعة.

طرق تشخيص مرض التصلب المتعدد

تختلف طرق تشخيص طبقاً للحالة المرضية لكل شخص وهي تتمثل في:

  • إجراء اختبارات الدم للمساعدة في الكشف عن هذا المرض وتشخيصه. 
  • عمل فحص البزل الشوكي وهي عبارة عن استخراج عينة صغيرة من السائل الدماغي النخاعي ليتم فحصها وتحليلها في المختبر. 
  • عمل إجراء التصوير بالرنين المغناطيسي وذلك للكشف عن مناطق الإصابة بهذا المرض في الدماغ والحبل النخاعي. 
  • فحص الدفعات العصبية حيث يتم من خلاله قياس الإشارات الكهربائية التي تقوم بإرسالها الدماغ كرد فعل على المنبهات كما يتم استخدام هذه المنبهات البصرية أو المنبهات الكهربائية لليدين أو الرجلين.
  • إجراء اختبارات الجهد وهي عبارة عن اختبارات يتم تسجيل بعض الإشارات الكهربائية التي ينتجها الجهاز العصبي حيث تقوم بقياس مدى سرعة إنتقال الإشارات والمعلومات إلى المسارات العصبية.

طرق علاج مرض التصلب المتعدد

تختلف طرق العلاج باختلاف طبيعة الحالة وبعد إجراء الفحوصات والتشخيص السليم يتم بعد ذلك اتخاذ برامج العلاج المناسب حسب طبيعة كل حالة ومن طرق العلاج المختلفة هي:

العلاج بالأدوية

يتم علاجه من خلال وصف بعض الأدوية منها:

  • كورتيكوستيرويد وهو العلاج الأكثر شيوعاَ وفعالية في علاج حالات المصابين بهذا النوع من المرض، حيث يقوم بتقليص الالتهاب الذي يشتد عند نوبات التصلب المتعدد.
  • وهناك بعض الأدوية التي تستخدم في علاج مثل هذا النوع من المرض أيضاً مثل: إنترفيرون - غلاتيرمر - ناتاليزوماب - ميتوكسينوترون

العلاج الطبيعي

حيث يتم اللجوء للعلاج الطبيعي في التحسين من مضاعفاته مثل:

  • العلاج بالتدليك أو العلاج بالتشغيل حيث يتم تعليم وتدريب الشخص المصاب على تمارين الشد والتقوية، كما يتم توجيه المريض حول كيف يمكن استخدام الأجهزة التي تعمل على تسهيل الحياة اليومية.
  • يساعد برنامج العلاج الطبيعي الأشخاص على استعادة السيطرة على العضلات وذلك بعد التعرض لهجمات أو إصابات  حادة.
  • كما يساعد طرق العلاج الطبيعي المختلفة من خلال العلاج المائي على تحسين الأشخاص المصابين.
  • العلاج الوظيفي يساعد أصحاب الإعاقات على تحسين القدرة على الحركة.

طرق الوقاية من الإصابة بمرض التصلب المتعدد

لكي تقي نفسك من الإصابة بهذا النوع من المرض لابد من إتباع الإرشادات التالية وهي:

  • لابد من الحصول على قسط وفير من الإسترخاء والراحة والنوم لفترات تتراوح ما بين 6 - 8 ساعات يومياً.
  • الاهتمام بممارسة التمارين الرياضية التي تعمل على تقوية الجسم وتحسين الأداء الوظيفي الحركي للجسم وأيضاً تحسين قوة وشد العضلات مثل: ممارسة السباحة والرياضات المائية الأخرى وهناكَ أنواع أخرى من ممارسة التمرينات الرياضية الأخرى التي يوصي بها للمصابين بمرض التصلب المتعدد ومن ضمنها: (المشي - تمارين الإطالة - ركوب الدراجات الثابتة -  و اليوغا).
  • تجنب التعرض للحرارة أو التبريد لأن ذلك يضر بالعضلات. 
  • الاهتمام بإتباع نظام غذائي صحي متوازن يحتوي على الفيتامينات والألياف والعناصر الغذائية السليمة وخاصة فيتامين D لما له من فائدة كبرى في حياة المصابين بمرض التصلب المتعدد.
  • تجنب التعرض لحالات الإكتئاب والضغط النفسي وقد تساعد ممارسة رياضة اليوغا أو التدليك أو رياضة التأمل أو التنفس العميق في تحسين الحالة المزاجية والنفسية.
  • يساعد العلاج الفيزيائي أو الطبيعي على المحافظة على توازن الجسم والقدرة على المشي والحركة وتحسين المجال المهني والوظيفي ويمكنه الحد من النوبات والشناجات والضعف العام في العضلات. 

وفي النهاية

في نهاية هذه المقالة  ننصح بطلب مساعدة طبية إذا لم يوجد هناك أي تغييرات في طبيعة الجسم والشعور بأعراض مرض التصلب المتعدد التي تم ذكرها سابقاً حيث يركز العلاج في "دوكسبرت" في المقام الأول على تشخيصه وعلاجه وكيفية التحكم في الأعراض المصاحبة لها وطرق علاجها.

كما تم التوضيح في هذه المقالة عن طرق علاج مرض التصلب المتعدد وأهم أسبابها وكيفية علاجها من خلال "دوكسبرت" وإذا واجهتك أي سؤال أو إستفسار لا تتردد في إرسالها ليتم الرد عليك في أقرب وقت.

ما هي دوكسبرت هيلث

دوكسبرت هيلث هي المنصة الأولى في الشرق الأوسط التي تتيح لك فرصة عرض حالتك الطبية على أفضل الأطباء الخبراء العالميين في بريطانيا وأميركا وأوروبا بدون مشقة السفر وتكاليفه.

اعرض حالتك على خبير عالمي متخصص في تخصص المخ وأعصاب من خلال محادثة فيديو أو قم بتوصيل شكواك بمساعدة فريقنا الطبي إلى الخبير و تلقى تقرير طبي مفصل من الخبير العالمي شاملا التشخيص و العلاج الأمثل لحالتك و إجابات اسئلتك.

فريقنا الطبي يقدم لك الدعم الدائم خلال استشارتك مع الخبير العالمي ويتابع معك من خلال الهاتف أو من خلال عيادات دوكسبرت.

استشر الخبير العالمي د.عبد الله شيهو المتخصص في علاج التصلب المتعدد

هل تريد عرض حالتك الطبية على خبير عالمي ؟

خبراء دوكسبرت يمكنهم المساعدة


آراء عملاؤنا

البروفيسور هشام مهنا يحكي قصة تأسيس دوكسبرت

Whatsapp
Docspert
Online