أشهر 10 أسباب التوسع في الأوردة وطرق علاجهم | دوكسبرت

التوسع في الأوردة

التوسع في الأوردة

التوسع في الأوردة أو ما يسمى بالدوالي هي عبارة عن أوردة دموية متوسعة ومتعرجة نتيجة لوجود ضعف في الصمامات الصغيرة في الساق والمسؤولة عن منع عودة الدم إلى أسفل بعد ضخه و اتجاهه في الأوردة نحو القلب وتتواجد في أماكن متفرقة من الجسم ولكنها أكثر شيوعاً في منطقة الساقين وتظهر الدوالي بلون أزرق، أو بنفسجي داكن، وقد تكون متكتلة، أو منتفخة، أو ذات مظهر غير مناسب مع طبيعة الجسم. 

ومن خلال هذه المقالة سوف نتعرف سوياً عن كل ما يخص التوسع في الأوردة والكشف عن أسبابها و أعراضها وطرق تشخيصها وطرق علاج حالات توسع في الأوردة من خلال الطبيب المختص بـ "دوكسبرت هيلث".

التوسع في الأوردة

التوسع في الأوردة يقصد بها أوردة متضخّمة وملتوية، يمكنها أن تحدث في مناطق متفرقة في الجسم، ولكنها تحدث بشكل أكثر شيوعًا في منطقة الساقين، وتسبب في الشعور بعدم الراحة والانزعاج لدى الشخص المُصاب، بسبب الشعور بالألم في المكان المصاب، أو بسبب الإحراج من المظهر الذي يبدو غير مألوف على تلك المنطقة المصابة من الجسم، وبالرغم من كونها حالة غير خطيرة، إلا أنه من الممكن أن تتطور وتتفاقم في حالة إهمالها وعدم علاجها تؤدي إلى حدوث العديد من المشاكل الأكثر خطورة في المنطقة المُصابة وما حولها؛ سوف نتناقش معاً من خلال السطور القادمة عن أشهر أعراض التوسع في الأوردة.

أعراض التوسع في الأوردة

تتنوع الأعراض المصاحبة لحالات التوسع في الأوردة ومن خلال السطور التالية سوف نتناول أشهر تلك الأعراض وهي كما يلي:

  1. تورم وتضخم فى شكل الأوردة.
  2. ظهور الأوعية الدموية بشكل ظاهر ومرئي على مناطق متفرقة بالجسم مثل الساقين، الفخذ، وخلف الركبة. 
  3. الإحساس بالألم، ضعف أو ثقل في منطقة المصابة بالجسم في معظم الحالات مع تورم في منطقة الكاحلين أو القدمين، خاصة بعد الوقوف لفترة زمنية طويلة.
  4. الشعور بألم شديد خاصة بعد الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة وتزداد حدة الألم خاصة في الليل.
  5. ظهور الأوردة على سطح الجلد على شكل ملتوي، منتفخ، ومتورم حيث أنها قد تشبه في نفسها الأوردة العنكبوتية.
  6.  ظهور بعض التقرحات الجلدية القريبة من الكاحل بالقرب من سطح الجلد وتكون ذات لون أحمر أو أزرق أو بنفسجي.
  7. حدوث بعض حالات التشنجات و تيبس وتصلب مستمر للعضلات.
  8. الشعور بآلام في منطقة الساقين وتزداد حدتها عند الوقوف أو المشي.
  9. ثقل في منطقة الساقين والشعور بعدم الراحة أثناء المشي.
  10. التعرض إلى الحكة المستمرة وسخونية المنطقة حول أحد الأوردة الدموية.

أسباب التوسع في الأوردة

تتعدد الأسباب التي يمكن أن تؤدي إلى الإصابة بحالات توسع في الأوردة وسوف نتناول معاً من خلال السطور التالية عن أشهر تلك الأسباب وهي كالأتي:

  1. ضرر في عمل هذه الصمامات أو إصابتها بالضعف و إعاقة تدفق الدم بتلك الصورة الطبيعية باتجاه القلب وارتجاعه ما يؤدي ذلك إلى تجمع الدم في الأوردة، وبالتالي يؤدي إلى توسع في الأوردة على هيئة أوردة منتفخة ومتورمة. 
  2. الإصابة بالسمنة المفرطة  و زيادة الوزن هي من أهم الأسباب الرئيسية التي يمكن أن تؤدي إلى الإصابة بالدوالي، وهذا لأن الزيادة المفرطة في الوزن قد تؤثر على القدمين و تزيد من الثقل على الركبة و أوردة مما يعمل على ظهور الأوردة بألوان متعددة مثل اللون الأزرق الغامق أو البنفسجي، ولهذا يجب الحرص على التخلص من الوزن الزائد والدهون الزائدة بالجسم.
  3.  حدوث اضطرابات أو قصور في عمل صمامات وريد الفخذ العميق، مما يؤدي إلى ارتجاع الدم، و تتمدد الأوردة السطحية، و احتقانها، وبالتالي ظهور الدوالي و توسع في الأوردة.
  4. النساء هم أكثر عرضة للإصابة بالدوالي بصورة أكثر من الرجالة، ويرجع ذلك نتيجة وجود بعض التغيرات الهرمونية بجسم السيدة في هذه المرحلة، وثقل في منطقة البطن، أو نتيجة الحمل والولادة يضغط على الساقين مما يؤدي إلى الإصابة بأعراض الدوالي.
  5. عوامل وراثية أو جينية و وجود تاريخ طبي في العائلة في الإصابة بالدوالي أو توسع في الأوردة.
  6. تناول بعض أدوية العلاج بالهرمونات التي لها آثار جانبية على الجسم وتؤدي إلى توسع في الأوردة.
  7. الإصابة بالجلطات في الأوردة العميقة.
  8. قلة أو إنعدام ممارسة النشاط البدني وعدم الاهتمام بممارسة الأنشطة والتمارين الرياضية بشكل سليم.
  9. كثرة الوقوف أو المشي لفترات زمنية طويلة وعدم التحلي بالراحة مما يؤثر ذلك على أوردة الجسم.
  10. التقدم في العمر والإصابة بأمراض الشيخوخة.

طرق تشخيص التوسع في الأوردة

هناك العديد من الطرق التشخيصية المتبعة من قبل طبيب الأوعية الدموية بـ "دوكسبرت هيلث" وذلك للكشف عن أهم أسباب وأعراض توسع في الأوردة وبناءاً عليها يتم تحديد خطة العلاج المناسبة مع طبيعة كل حالة وسوف نتناول أهم الطرق التشخيصية من خلال السطور القادمة وهي كالأتي:

  1. إجراء الفحص الطبي السريري والكشف عن الأعراض المصاحبة.
  2. الخضوع لإجراء فحص أشعة الدوبلكس بالأمواج الفوق الصوتية، حيث يساعد هذا الفحص الطبيب في اختيار طريقة علاج دوالي الساقين المناسبة كما يخفف من احتمال تكرار الإصابة بهذا المرض في المستقبل. يعمل فحص الدوبلكسعن طريق الأمواج الفوق الصوتية بتحديد اتجاه تدفق الدم وبالتالي يتم تحديد المنطقة التي يتحرك بها الدم بعكس الاتجاه الطبيعي بالتحديد.
  3. إجراء بعض الفحوصات المخبرية والتصوير بالأشعة.
  4. إجراء بعض الفحوصات التصويرية المختلفة، حيث يتم حقن مادة معينة في الأوردة الدموية السطحية وبعد ذلك يتم الخضوع إلى تصوير منطقة توسع في الأوردة، ليتم بعد ذلك تحديد المشكلة في الوريد الدموي، وبناءاً عليها يتم تحديد خطة العلاج المناسبة والفعالة مع طبيعة كل حالة وهذا الفحص مفيد جدا في حالة تكرار الإصابة بالدوالي.

طرق علاج التوسع في الأوردة

تتعدد الطرق العلاجية التي يتم إتباعها من قبل طبيب الاوعية الدموية بـ "دوكسبرت هيلث" وسوف نتناول سوياً أشهر الطرق العلاجية الفعالة في علاج توسع الأوردة وهي كالأتي:

  • علاج توسع في الأوردة بالأشعة التداخلية

يتم علاج التوسع في الأوردة عن طريق تقنية الأشعة التداخلية فهي تعد من أفضل طرق العلاج في وقتنا الحالي حيث تتم عن طريق إدخال قسطرة رفيعة داخل الوريد المصاب الذى توجد به ترسبات وتجمعات دموية وبتوجيه من الموجات الصوتية، كما يتم استخدام جهاز دقيق يبعث من خلاله موجات تردد حرارى مما يؤدى إلى كي الوريد المصاب و إغلاقة تماماً و علاج التوسع في الأوردة و يتم هذا الإجراء تحت تأثير المخدر الموضعي.

  1. العلاج بالليزر

حيث يتضمن هذا النوع من العلاج تسخين الأوعية الدموية ما يؤدي إلى ضمورها، و هو الأنسب لعلاج الدوالي صغيرة الحجم كما يعمل العلاج بالليزر على تغير لون الشعيرات بطريقة مباشرة إلى اللون الأحمر الداكن أو الرمادي ويقوم بتحكيم وتصغير حجم الشعيرات الدموية وبعد عدة أسابيع تختفي تدريجياً.

  1. العلاج الحراري من خلال الكي عن طريق القسطرة 

هو عبارة عن إجراء طبي يُنفذ بتقنية التدخل الجراحي المحدود، ويتم من خلاله إدخال أنبوب رفيع يعرف بالقسطرة إلى داخل الوريد، وهو مزود بأداة تسخين في نهايته تعمل على كي الوريد وسدّه.

وفي النهاية

في نهاية هذه المقالة  ننصح بطلب مساعدة طبية في حالة حدوث أي تغييرات في طبيعة الجسم والشعور بأعراض التوسع في الأوردة التي تم ذكرها سابقاً حيث يركز العلاج في "دوكسبرت هيلث" في المقام الأول على تشخيص وعلاج التوسع في الأوردة وكيفية التحكم في الأعراض المصاحبة له.

كما تم التوضيح في هذه المقالة عن طرق علاج الدوالي و توسع في الأوردة من خلال "دوكسبرت هيلث" وإذا واجهتك أي أسئلة أو استفسارات لا تتردد في إرسالها ليتم الرد عليك في أقرب وقت.

ما هي دوكسبرت هيلث

دوكسبرت هيلث هي المنصة الأولى في الشرق الأوسط التي تتيح لك فرصة عرض حالتك الطبية على أفضل الأطباء الخبراء العالميين في بريطانيا وأميركا وأوروبا بدون مشقة السفر وتكاليفه.

اعرض حالتك على خبير عالمي متخصص في تخصص الجراحة أوعية دموية من خلال محادثة فيديو أو قم بتوصيل شكواك بمساعدة فريقنا الطبي إلى الخبير و تلقى تقرير طبي مفصل من الخبير العالمي شاملا التشخيص و العلاج الأمثل لحالتك و إجابات اسئلتك.

فريقنا الطبي يقدم لك الدعم الدائم خلال استشارتك مع الخبير العالمي ويتابع معك من خلال الهاتف أو من خلال عيادات دوكسبرت.

هل تريد عرض حالتك الطبية على خبير عالمي ؟

خبراء دوكسبرت يمكنهم المساعدة


آراء عملاؤنا

البروفيسور هشام مهنا يحكي قصة تأسيس دوكسبرت

Whatsapp
Docspert
Online