العلاج في ألمانيا وأشهر الأمراض التي تعالج | دوكسبرت

العلاج في ألمانيا

العلاج في ألمانيا

أصبحت عبارة "العلاج في ألمانيا" رمزاً فعالاً لدى الكثير لحل المشاكل الصحية المعقدة حيث يأتي آلاف الأشخاص من بلدان أوروبا، ورابطة الدول المستقلة، بالإضافة إلى الولايات المتحدة إلى هنا سنوياً حيث تقدم المستشفيات الألمانية المساعدة للمرضى الأجانب عن طيب خاطر، كما أن التأمين نادراً وهو ما يشمل الأجانب، وبالتالي يجلب دخلاً إضافياً أما بالنسبة للمرضى الدوليين، يتم إنشاء الظروف الأكثر راحة، كما يتم إجراء التشخيص والعلاج على أعلى مستوى ممكن من الكفاءة والجودة في المؤسسات الطبية الكبيرة، كما تم إنشاء أقسام دولية للعمل مع المرضى ومع ذلك، فإن نظام الرعاية الصحية في ألمانيا له مميزاته الخاصة التي تختلف عن البلدان الأخرى، والتي يجب معرفتها سلفاً عند التخطيط للرحلة.

في هذا المقال سوف نقدم لك ما هو العلاج في ألمانيا وفوائد السياحة العلاجية في ألمانيا وماذا تقدم وما تستطيع أن توفره لك "دوكسبرت هيلث" لتوفير العلاج في ألمانيا.

العلاج في ألمانيا

تتميز عملية العلاج في ألمانيا بالاهتمام والانتباه الفعال إلى ميزات حالة المريض حيث تتم طريقة العلاج في ألمانيا على عدة مراحل وهي كالتالي:

  1.  المرحلة الأولى من العلاج هي فحص السجلات عن بعد قبل أن يوافق البروفيسور على وصول المريض كما يتم إجراء الدراسات الأولية لنتائج الفحوصات في المنزل وهذا يساعد على وضع خطة أولية فعالة وتوجيه المريض على الخيارات الممكنة للعلاج.
  2.  بعد المجيء وإجراء موعد مع الطبيب، هنا يتم إرسال المريض دائماً ليتم إجراء فحص أولي حيث يجب أن يتم التأكد من قبل الطبيب المعالج من المعلومات حول الحالة الصحية وذلك عن طريق المعدات الألمانية، وبالتالي يتم إجراء فحص جميع السجلات الطبية، حتى إذا تم إجراؤها بشكل متكرر في وقت سابق لذلك، لا تقم بتضييع الوقت والمال في الذهاب إلى المختبر في بلدك فإن جودة الفحص في ألمانيا هي الأفضل. 
  3. بعد تلقي تلك نتائج التحليلات والفحوصات التي قمت بإجرائها يضع البروفيسور نظام علاج شخصي فإذا لزم الأمر، يستشير الطبيب زملاءه من التخصصات ذات الصلة أو يقوم بجمع الاستشارة الطبية فإذا سمحت حالة المريض إلى العلاج في العيادات الخارجية، دون دخول المستشفى، سوف يقدم الطبيب العديد من التوصيات المفصلة والتي يصف وصفات طبية للأدوية فإذا كانت هناك حاجة إلى وجود تدخلات أكثر صعوبة، يتم وضع المريض في المستشفى لفترة زمنية معينة حيث أن المستشفى الألماني يشبه فندقاً جيداً أكثر من كونه مؤسسة طبية.
  4. بعد الانتهاء من العلاج، سوف يخبرك الطبيب المعالج عن ما هو موعد إجراء فحص المتابعة وكيفية تناول الأدوية في المستقبل بناءً على نتائج الاختبارات الوقائية، كما يزور المريض الطبيب مرة أخرى لإجراء المتابعة، أو يستخدم خدمة الاستشارة عن بعد - دون مغادرة بلده الأصلي مرة أخرى فإذا لزم الأمر، يمكن البقاء للمرور ببرنامج إعادة التأهيل أو العمل على زيارة منتجع متخصص لهذا الغرض.

أشهر الأمراض التى تطلب ضمن العلاج في ألمانيا

السياحة العلاجية في ألمانيا، يسافر المزيد والمزيد من الناس لتلقي العلاج الطبي في تلك الأحداث والعولمة وازدهار الحياة الترفيهية لكل فرد دافع مختلف لطلب العلاج الطبي في الخارج كما تعتبر ألمانيا تقليدياً رائدة في علاج العديد من الأمراض مثل:

  1. الأمراض العصبية حيث ينطبق على آفات كل من الدماغ والحبل الشوكي مثل، عند تصحيح عيوب العمود الفقري، سوف يتم استخدام جهاز خاص - ذراع على شكل O تحمي هذه الآلية الحبل الشوكي بشكل موثوق من التعرض إلى التلف كما يتم تنفيذ التدخلات على الدماغ تحت سيطرة المراقبة العصبية وهذا يعني أن خلال العملية، سوف يتم رصد حالة مراكز الدماغ الحيوية بعناية شديدة، ويتم تقليل خطر حدوث أي مضاعفات عصبية ما بعد الجراحة. 
  2. السرطانات والأورام حيث يشرف فريق متعدد التخصصات من الأطباء على مرضى السرطان في ألمانيا، لذلك يتم اختيار البرامج العلاجية بشكل فردي ولا شك أنه يتم أيضاً استخدام الطرق التقليدية هنا، ولكن كل واحد منهم يتم تحسينه بشكل مستمر كما تتم إزالة الأورام والانبعاثات بغاما-نايف وسايبر-نايف، حيث تكون الدقة 0.3 ملم كما يتم تنفيذ العلاج الإشعاعي مع الحد الأدنى من الضرر للأنسجة السليمة بالإضافة إلى يتم تحديث أدوية العلاج الكيميائي أثناء عملية البحث وتؤخذ بعين الاعتبار حساسية الأورام وتشكل نسبة بقاء مرضى السرطان على قيد الحياة بعد دورة العلاج في المستشفيات الألمانية وهو أفضل دليل على فعالية هذا النهج. 
  3. أمراض القلب والأوعية الدموية حيث أن الأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب والأوعية الدموية يزورون ألمانيا بحثاً عن أحدث التقنيات الأقل توغلاً والأجهزة الحديثة القابلة للزراعة لدعم عمل القلب على سبيل المثال، يتم استبدال الصمام الأبهري بتقنية AVI، التي تتم تحت تأثير المخدر الموضعي بالإضافة إلى تكنولوجيا MitraClip حيث تسمح أيضاً بتحسين الحالة الصحية عند الإصابة بأمراض الصمام التاجي وتشتهر ألمانيا بتركيب أجهزة تنظيم ضربات القلب وأنظمة الدعم الميكانيكية للقلب.
  4. أمراض المفاصل عند الإصابة بأمراض المفاصل سوف يتم اللجوء إلى ألمانيا لزراعة المفاصل الاصطناعية وعند استبدال المفصل بطرف اصطناعي، تكون جودة وفترة عمل الطرف الاصطناعي أكثر عمراً، بالإضافة إلى معدل الشفاء التام بعد الجراحة، فهو أمراً مهماً حيث يستخدم الأطباء الألمان أطرافاً اصطناعية منتقاة بشكل فردي من مواد مضادة للحساسية، والتي تبلغ مدة خدمتها أكثر من 20 عاماً كما يتم أيضاً الحرص على تنفيذ التدخلات التصحيحية بنجاح بعد إجراء العمليات التي تم فشل تنفيذها في المنزل.

في النهاية

تم التوضيح من خلال هذا المقال عن أشهر الأمراض التي تعالج في ألمانيا مع توضيح طرق العلاج في ألمانيا ويتمثل دور دوكسبرت هيلث في تسهيل السياحة العلاجية في ألمانيا فإذا كنت تبحث عن أفضل مكان يساعدك في خوض تجربة العلاج في ألمانيا لم تجد سوى دوكسبرت هيلث الراعي الرسمي للسياحة العلاجية في دول العالم المختلفة حيث سوف يسهل لك الإجراءات المطلوبة للسياحة العلاجية بالإضافة إلى ترشيح المستشفى أو المكان والطبيب المناسب لحالتك الصحية ولمزيد من الاستفسارات لا تتردد في إرسالها ليتم الرد عليك في أقرب وقت بكافة التفاصيل التي تريدها.

ما هي دوكسبرت هيلث

دوكسبرت هيلث هي المنصة الأولى في الشرق الأوسط التي تتيح لك فرصة عرض حالتك الطبية على أفضل الأطباء الخبراء العالميين في بريطانيا وأميركا وأوروبا بدون مشقة السفر وتكاليفه.

اعرض حالتك على خبير عالمي متخصص في تخصص الكل التخصصات من خلال محادثة فيديو أو قم بتوصيل شكواك بمساعدة فريقنا الطبي إلى الخبير و تلقى تقرير طبي مفصل من الخبير العالمي شاملا التشخيص و العلاج الأمثل لحالتك و إجابات اسئلتك.

فريقنا الطبي يقدم لك الدعم الدائم خلال استشارتك مع الخبير العالمي ويتابع معك من خلال الهاتف أو من خلال عيادات دوكسبرت.

هل تريد عرض حالتك الطبية على خبير عالمي ؟

خبراء دوكسبرت يمكنهم المساعدة


آراء عملاؤنا

البروفيسور هشام مهنا يحكي قصة تأسيس دوكسبرت

Whatsapp
Docspert
Online