أشهر 7 أسباب لإصابة العمود الفقري والنخاع الشوكي | دوكسبرت

العمود الفقري والنخاع الشوكي

العمود الفقري والنخاع الشوكي

العمود الفقري والنخاع الشوكي حيث يمكن تعريف الحبل الشوكي بأنه عبارة عن حزمة رئيسية من الأعصاب التي تنقل النبضات العصبية من الدماغ إلى سائر مناطق الجسم والعكس كما تحيط بالحبل الشوكي حلقات عظمية تسمّى الفقرات وتشكّل العمود الفقري.

ومن خلال هذه المقالة سوف نتعرف سوياً عن العمود الفقري والنخاع الشوكي وما هي الأمراض التي يمكن أن تصيب العمود الفقري والنخاع الشوكي وطرق تشخيصها وطرق علاجها من خلال الطبيب المختص بـ "دوكسبرت هيلث".

العمود الفقري والنخاع الشوكي

يتكون العمود الفقري من عظام تسمى الفقرات، وهي متصلة ببعضها البعض عن طريق الأنسجة الرخوة والمفاصل، كما يتكون الحبل الشوكي من النسيج العصبي الذي يوفر الاتصال بين الدماغ والذراع والجسم والساقين، ويقوم بنقل الأوامر من الدماغ إلى أجزاء الجسم الحسية المختلفة. بالإضافة إلى ذلك، فإنه يضمن عمل الوظائف الحسية للجسم كله، كما أنه مسؤول عن التحكم في الوظائف الجنسية ووظائف المسالك البولية.

أعراض إصابة العمود الفقري والنخاع الشوكي

تتعدد الأعراض التي تنتج عن إصابة العمود الفقري والنخاع الشوكي وسوف نتناول أشهر تلك الأعراض من خلال السطور التالية وهي ما يلي:

  1. الشعور بألم في الظهر يزداد حدته في الليل وينتشر الألم إلى باقي أنحاء الجسم ومستمر لا يشفى مع مرور الوقت. 
  2. الشعور بالحساسية الزائدة تجاه الحرارة والبرودة
  3. فقدان وظيفي أو حدوث خلل في عمل المثانة أو الأمعاء
  4. مواجهة صعوبة في المشي، مما يؤدي إلى التعرض للسقوط
  5. فقدان الإحساس أو ضعف وتنميل العضلات، خاصة في الأطراف
  6. ضعف في العضلات، ويتراوح حدته ما بين الطفيف أو الحاد، في أجزاء مختلفة من الجسم.
  7. التنميل والوخز، وتشنجات العضلات.
  8. فقدان كامل للإحساس والحركة تحت مستوى مكان الإصابة عند التعرض إلى كسور في العمود الفقري والنخاع الشوكي، وعندما يكون الضرر في النخاع الشوكي جزئياً وخفيفاً، سوف يلاحظ فقدان محدود للحركة والإحساس في الأسفل.

ما أسباب إصابة العمود الفقري والنخاع الشوكي؟

  1. تنجم إصابات العمود الفقري والنخاع الشوكي عن التعرض إلى حوادث السقوط والإصابة ببعض الأمراض الأخرى مثل شلل الأطفال أو انشقاق العمود الفقري، وهو عبارة عن اضطراب نتيجة عدم إكتمال نمو الدماغ والنخاع الشوكي أو الأغشية الواقية المحيطة بهما.
  2. التعرض إلى حوادث السيارات والإصابات الرياضية والاعتداءات والحوادث الصناعية وغيرها من الحوادث الأخرى.
  3.  العوامل الوراثية والجينات الوراثية.
  4. التعرض إلى المؤثّرات البيئية مثل التعرض إلى مواد كيميائية مُعيَّنة. 
  5. الإصابة بأورام العمود الفقري والنخاع الشوكي نتيجة الإصابة بـ متلازمات وراثية مثل الورم الليفي العصبي 2 داء فون هيبل لينداو.
  6.  الإصابة بالتهاب المفاصل فإن الإصابات الطفيفة قد تسبب ضعف وخلل في النخاع الشوكي.
  7. أورام الأوعية الدموية أو الوعائية في المخ والشبكية والنخاع الشوكي أو الإصابة بأنواع أخرى من الأورام في الكلى أو الغدة الكظرية.

طرق تشخيص إصابات العمود الفقري والنخاع الشوكي

في بعض الأحيان، يتم إهمال إجراءات الكشف عن الألام التي يمكن أن يتعرض لها المصاب في العمود الفقري والظهر والتهاون بشكل كبير في إهمال تلك الألام لذلك من الضروري إجراء الفحوصات والكشف عن التاريخ الطبي السابق وإجراء العديد من الفحوصات البدنية والاختبارات العصبية العامة ومن ضمن طرق التشخيص ما يلي:

  1. تصوير العمود الفقري عن طريق أشعة الرنين المغناطيسي حيث يستخدم التصوير بالرنين المغناطيسي مجالا مغناطيسيّا قويّا وموجات الراديو للحصول على صور دقيقة فقراتك، والحبل النخاعي والأعصاب. كما يفضل أيضاً إجراء الفحص باستخدام التصوير بالرنين المغناطيسي لتشخيص أورام الحبل النخاعي والأنسجة المحيطة به.
  2.  إجراء حقن عامل تباين الذي يمكن أن يساعد في إبراز الأنسجة والبنى المحددة في الوريد.
  3. إجراء فحص التصوير المقطعي المحوسب حيث يستخدم هذا الفحص شعاعا ضيقا لإلتقاط مجموعة من الصور التفصيلية للعمود الفقري. يُستخدم في بعض الأحيان جنبا إلى جنب مع صبغة تباين محقونة لمزيد من الكشف عن الأنسجة أو الشكل الغير الطبيعية في القناة النخاعية أو في الحبل النخاعي.
  4. إجراء الخزعة وهي عبارة عن أخذ (عيّنة من الخلايا). 
  5. كما أن الطريقة الوحيدة لتحديد النوع الدقيق من ورم العمود الفقري هو إجراء فحص عينة صغيرة من الأنسجة (الخزعة) تحت المجهر لكي تساعد هذه النتائج الخزعة في تحديد خيارات العلاج.

كيفية علاج إصابات العمود الفقري والنخاع الشوكي؟

لا يوجد هناك طريقة محددة في علاج كافة الأمراض التي تصيب العمود الفقري والنخاع الشوكي ولكن يعتمد ذلك على نوع ودرجة وحجم المرض وطبيعة كل حالة وبناءاً على إتباع طرق التشخيص المختلفة من إجراء فحوصات طبية وتحاليل مخبرية وأشعة متنوعة لإلتقاط بعض الصور عن شكل ومكان ونوع المرض الذي يصيب الدماغ والنخاع الشوكي وغيرها من العوامل الأخرى التي يجب أخذها في عين الاعتبار لتحديد خطة العلاج المناسبة مع طبيعة كل حالة على حدا وفي حالة ثبوت إصابة الحبل الشوكي يتطلب ذلك معالجة فورية للوقاية من الآثار طويلة الأمد.

  • العلاج الدوائي:

توصف أدوية الستروئيدات مثل ديكساميثازون أو ميثيل البريدنيزولون لتقليل التورم في حالة إصابة الحبل الشوكي بالأورام. كما يوصي الأطباء في بعض الحالات بالتدخل الجراحي، وربما يستلزم شفاء العمود الفقري الراحة في المنزل. وبعد تعرض الحبل الشوكي إصابات حادة، يمكن أن يصبح من الضروري أحيانًا اللجوء إلى العلاج الطبيعي وعلاج تحسين الفعالية الوظيفية في الجسم وإجراءات إعادة التأهيل ورغم عدم وجود علاج شافي بشكل نهائي لإصابة الحبل الشوكي حاليًا، يتم السعى نحو برنامج علاجي للحد من الضرر الواقع وقت حصول الإصابة. أيضاً يتم إعطاء الأدوية المضادة للتشنج وآلام الأعصاب الشديدة.

  • العلاج التأهيلي:

إعادة التأهيل والعلاج الفيزيائي الطبيعي هو من طريقة العلاج الحاسمة لمثل هؤلاء المرضى، والهدف من إعادة التأهيل هو الحد من الأعراض والألم ومنع حدوث أي مضاعفات وضمان استقلالية المريض في حياته، لذلك، فإن الهدف الرئيسي هو محاولة استعادة القوة في العضلات. ومن ضمن طرق العلاج الطبيعي ما يلي؛

  • تمارين حركات فتح مرونة المفاصل
  • تمارين الإطالة
  • تمارين تقوية العضلات
  • تقنيات التيسير العصبي.
  • إعادة التأهيل الروبوتي
  • العلاج المائي والعلاج بالحرارة والبرودة
  • تطبيق تقنيات إعادة التأهيل مثل التحفيز الكهربائي العصبي العضلي والوظيفي و الارتجاع البيولوجي.

ومن أجل منع فقدان العضلات، يجب ممارسة بعض التمارين الهامة لإعادة تأهيل العضلات ويجب نقل المريض إلى الوضع الرأسي في أسرع وقت ممكن، إذا سمحت الظروف بذلك، كما يجب محاولة تنفيذه عن طريق الأجهزة المساعدة ودعامات خارجية في أسرع وقت ممكن.

وفي النهاية

في نهاية هذه المقالة  ننصح بطلب مساعدة طبية في حالة حدوث أي تغييرات في طبيعة الجسم أو الشعور بـ أعراض  الأمراض التي تتعلق بـ العمود الفقري والنخاع الشوكي التي تم ذكرها سابقاً حيث يركز العلاج في "دوكسبرت هيلث" في المقام الأول على تشخيص وعلاج أمراض العمود الفقري والنخاع الشوكي وكيفية التحكم في الأعراض المصاحبة له.

كما تم التوضيح في هذه المقالة عن أنواع الأمراض المختلفة التي تصيب كلا من العمود الفقري والنخاع الشوكي من خلال "دوكسبرت هيلث" وإذا واجهتك أي أسئلة أو استفسارات لا تتردد في إرسالها ليتم الرد عليك في أقرب وقت.

 

ما هي دوكسبرت هيلث

دوكسبرت هيلث هي المنصة الأولى في الشرق الأوسط التي تتيح لك فرصة عرض حالتك الطبية على أفضل الأطباء الخبراء العالميين في بريطانيا وأميركا وأوروبا بدون مشقة السفر وتكاليفه.

اعرض حالتك على خبير عالمي متخصص في تخصص الجراحة عمود فقري من خلال محادثة فيديو أو قم بتوصيل شكواك بمساعدة فريقنا الطبي إلى الخبير و تلقى تقرير طبي مفصل من الخبير العالمي شاملا التشخيص و العلاج الأمثل لحالتك و إجابات اسئلتك.

فريقنا الطبي يقدم لك الدعم الدائم خلال استشارتك مع الخبير العالمي ويتابع معك من خلال الهاتف أو من خلال عيادات دوكسبرت.

هل تريد عرض حالتك الطبية على خبير عالمي ؟

خبراء دوكسبرت يمكنهم المساعدة


آراء عملاؤنا

البروفيسور هشام مهنا يحكي قصة تأسيس دوكسبرت

Whatsapp
Docspert
Online