أشهر 10 أعراض تمدد الأوعية الدموية في الدماغ | دوكسبرت

 تمدد الأوعية الدموية في الدماغ

تمدد الأوعية الدموية في الدماغ

تمدد الأوعية الدموية في الدماغ هي عبارة عن توسع في الشريان الدماغي ويكون بالعادة ولادياً و يتغير و يتطور طوال فترة عمر الإنسان كما يمكن أن يتحول إلى تصلب الشرايين ويظهر تمدد الأوعية بشكل شائع في الشرايين الرئيسية في الدماغ ويوجد تعدد في تمدد الاوعية الدموية كما يرافق ذلك وجود خلل شرياني لدى 1% من المرضى فاذا كان تمدد الاوعية موضعياً يجب أن يتم الأخذ بعين الاعتبار ما هي الأسباب الثانوية، كالصدمة والالتهابات ايضاً.

ومن خلال هذه المقالة سوف نتعرف سوياً عن تمدد الأوعية الدموية في الدماغ وما هي أسبابه وأعراضه وطرق تشخيصه وطرق علاجه من خلال الطبيب المختص بـ "دوكسبرت هيلث".

تمدد الأوعية الدموية في الدماغ

  • حيث أن تمدد الأوعية الدموية في الدماغ يمكن أن يتسبب بنزيف في المنطقة تحت الحيز العنكبوتي كما يشكل هذا النزيف الغير مرتبط بالصدمات في منطقة الحيز العنكبوتي نسبة كبيرة وتكون ناجمة عن حالات التمزق. بعد حدوث هذا النوع من التمزق يعاني المريض من وجود ألم شديد في الرأس بعدها يظهر تصلب العنق والفوتو فوبيا (رهاب و حساسية الضوء) اللذان ينجمان عن وجود الخلل الذي يتسبب به الدم في الأغشية الدماغية
  • أيضاً قد ينتج عن ذلك حدوث فقدان للوعي بشكل مؤقت كما أنه عند بعض المرضى من الممكن أن يحدث ارتفاع في نسبة الضغط داخل الجمجمة بشكل مفاجئ مما يؤدي إلى حدوث خلل عصبي أو الإصابة بالغيبوبة.

أعراض تمدد الأوعية الدموية في الدماغ

هناك العديد من أعراض تمدد الأوعية الدموية في الدماغ التي يشعر بها المريض إثر تعرضه للإصابة لهذا النوع من المرض وسوف نتناول سوياً أشهر تلك الأعراض من خلال السطور التالية وهي كما يلي:

  1. حدوث عمى في عين واحدة نتيجة الضغط على العصب البصري أو حدوث شفع نتيجة الضغط على العصب المحرك. 
  2. يؤدي تمدد الأوعية الدموية في الدماغ إلى الضغط على الآبد وسينس مما يؤدي إلى حدوث ازدواج في الرؤية.
  3. الشعور بصداع شديد للغاية ومفاجئ
  4. الإصابة بالغثيان والقيء
  5. تيَبُّس وتصلب عضلات الرقبة
  6. تدلي جفون العين والإصابة بالشلل ، ونوبات الصرع والصداع.
  7. يمكن ملاحظة تمدد الأوعية الدموية في الدماغ من خلال تمزق (تمزق جدار الوعاء الدموي) كما يسمى هذا النوع الخاص من النزيف أيضًا نزيف تحت العنكبوتية (SAB) ويتساوى مع  جلطة دموية.
  8. فقدان الوعي وتشوش واضطراب الرؤية أو ازدواجها
  9. الحساسية المفرطة من الضوء
  10. الإصابة بنوبة تشنجية

استشر الخبير العالمي بروفيسورغارث كروكشانك المتخصص في علاج تمدد الأوعية الدموية في الدماغ

أسباب تمدد الأوعية الدموية في الدماغ

  • تتعدد أسباب تمدد الأوعية الدموية في الدماغ إلى العديد من الأسباب وأهمها عادة ضعف بنيوي في نظام جدار الأوعية الدموية. ومع ذلك يمكن أن تكون هناك بعض العوامل الأخرى هي السبب، مثل تصلب الشرايين أو التهاب الأوعية أو تعاطي المخدرات والأدوية المخدرة  أو الإصابة ببعض الأمراض الوراثية مثل متلازمة مارفان.
  • ضعف في جدار الشرايين والتي تزيد من خطر الإصابة بحالات تمدد الأوعية الدموية في الدماغ.

طرق تشخيص تمدد الأوعية الدموية في الدماغ

يوجد عدة طرق يتبعها الطبيب في التشخيص، ليتم تحديد طرق العلاج المناسبة لكل حالة، ومن ضمن طرق التشخيص الآتي:

  1. يتم إجراء الفحص الطبي السريري من قبل الطبيب للكشف عن الأعراض المصاحبة لـ تمدد الأوعية الدموية في الدماغ ليتم إتخاذ الإجراءات المخبرية أو التصويرية.
  2. عمل فحص صورة الدم الكاملة، وذلك للكشف عن حالات حدوث انخفاض في عدد خلايا الدم الحمراء أو زيادة كبيرة في عدد الصفائح الدموية، والكشف عن إرتفاع نسب أنواع معينة من خلايا الدم البيضاء عند الإصابة به للكشف عن أسباب تمدد الأوعية الدموية في الدماغ.
  3.  اختبارات التصوير، عن طريق الأشعة السينية، والتصوير بالموجات فوق الصوتية، والتصوير المقطعي المحوسب، والتصوير بأشعة الرنين المغناطيسي، والتصوير المقطعي بالإصدار البوزيتروني.
  4. إجراء اختبار وظائف الكلى والكبد الذي يقيس كمية المواد التي يمكن أن تشير إلى وجود ضرر كبير في الكلى أو الكبد، نتيجة حدوث تمدد الأوعية الدموية في الدماغ والكشف أيضاً عن حالات العدوى، مثل التهاب الكبد.
  5.  إختبار عينة من البول؛ وذلك للكشف عن وجود خلايا الدم الحمراء والبروتين حيث يمكن أن تساعد على تحديد وجود إصابة في الكلى.
  6. تصوير الأوعية القسطرة (التصوير الوعائي وهو عبارة عن سلك معدني في واقي معدني  وعامل التباين هناك) و هي  تستخدم فقط قبل الجراحة لقياس دقيق والتخطيط الجراحي وفي حالة تمزق ونزيف تمدد الأوعية الدموية في الدماغ ، فإنها توفر أيضًا إمكانية إجراء عملية جراحية من خلال القسطرة.
  7.  أخذ عينة صغيرة من المنطقة المصابة؛ ليتم فحصها، والكشف عنها.

مضاعفات تمدد الأوعية الدموية في الدماغ

هناك العديد من مضاعفات معالجات تمدد الاوعية الدموية في الدماغ  في حال لم تتم معالجة الآفة كما أنه نتيجة التخثر الدموي في الدماغ يمكن ان يوجد  العديد من المضاعفات منها:

  1. انسداد الحيز العنكبوتي، حدوث استسقاء، تشنج، حدوث ورم دموي في الدماغ ، زيادة الضغط داخل الرأس و حدوث نوبات الصرع
  2. حدوث التشنجات. 
  3. الإصابة بضيق الشريان الدماغي. 
  4. كما أنه يمكنها بالأضرار الشرايين الرئيسية المغذية للدماغ والتي يمكن أن تهدد حياة المريض بشكل كبير.

طرق علاج تمدد الأوعية الدموية في الدماغ

حيث يجب أن يعتمد علاج تمدد الأوعية الدموية في الدماغ على حجمها وموقعها ودرجة الحالة وذلك بناءاً على طرق التشخيص المتبعة، وأيضاً على أعراض الشخص المصاب وتمدد الأوعية الدموية الذي حدث بالفعل والغرض من العلاج هو منع النزيف المحتمل، كما لا يتم علاج تمدد الأوعية الدموية غير المصحوبة بأعراض والتي يصل حجمها إلى حوالي 7 مم:

العلاج الجراحي

 قطع تمدد الأوعية الدموية أو لف تمدد الأوعية الدموية هو الأفضل، حيث أن

القطع هو عبارة عن عملية مفتوحة يتم فيها إغلاق الجزء المصاب من الأنبوب وذلك باستخدام دبابيس. كما أن اللف هو عملية يتم فيها دفع سلك صغير يتقدم عبر شريان إلى أم الدم ويوجد في طرف السلك لولب بلاتيني، يتسع على الفور يقوم بغلق تمدد الأوعية الدموية من خلال تخثر الدم.

إجراء قسطرة الأوعية الدموية وهي عملية تتطلب فيها تدخلاً جراحيًا أقل وذلك بالمقارنة بالتثبيت الجراحي ومن خلال هذه العملية، ومن خلالها يدخل الجراح أنبوبًا بلاستيكيًا أجوف (قسطرة) إلى أحد الشرايين، والذي عادةً ما يكون في المنطقة الأربية (الفخذ)، ويمرره من خلال الجسم وصولاً إلى حالات تمدد الأوعية الدموية.

العلاج الدوائي

حيث تستهدف العلاجات الأخرى حالات تمدد الأوعية الدموية الدماغية غير الممزقة للتخفيف من الأعراض والسيطرة على المضاعفات مثل:

  1. مسكنات الألم.
  2. حاصرات قناة الكالسيوم وهي التي تمنع الكالسيوم من الدخول إلى خلايا جدران الوعاء الدموي تخفف من الضيق غير الطبيعي للأوعية الدموية (التشنج الوعائي) .
  3. حقن وريدية لأحد العقاقير المسماة بـ قابضات الأوعية وهي (رافعات الضغط الوعائي)، والتي ترفع من ضغط الدم بغرض كبح مقاومة الأوعية الدموية المتضيقة.

وفي النهاية

في نهاية هذه المقالة  ننصح بطلب مساعدة طبية في حالة حدوث أي تغييرات في طبيعة الجسم والشعور بأعراض تمدد الأوعية الدموية في الدماغ التي تم ذكرها سابقاً حيث يركز العلاج في "دوكسبرت هيلث" في المقام الأول على تشخيص وعلاج تمدد الأوعية الدموية في الدماغ وكيفية التحكم في الأعراض المصاحبة له.

كما تم التوضيح في هذه المقالة عن طرق علاج تمدد الأوعية الدموية في الدماغ وأهم أعراضها أسبابها وتشخيصها وعلاجها من خلال "دوكسبرت هيلث" وإذا واجهتك أي أسئلة أو استفسارات لا تتردد في إرسالها ليتم الرد عليك في أقرب وقت.

ما هي دوكسبرت هيلث

دوكسبرت هيلث هي المنصة الأولى في الشرق الأوسط التي تتيح لك فرصة عرض حالتك الطبية على أفضل الأطباء الخبراء العالميين في بريطانيا وأميركا وأوروبا بدون مشقة السفر وتكاليفه.

اعرض حالتك على خبير عالمي متخصص في تخصص المخ وأعصاب من خلال محادثة فيديو أو قم بتوصيل شكواك بمساعدة فريقنا الطبي إلى الخبير و تلقى تقرير طبي مفصل من الخبير العالمي شاملا التشخيص و العلاج الأمثل لحالتك و إجابات اسئلتك.

فريقنا الطبي يقدم لك الدعم الدائم خلال استشارتك مع الخبير العالمي ويتابع معك من خلال الهاتف أو من خلال عيادات دوكسبرت.

استشر الخبير العالمي بروفيسورغارث كروكشانك المتخصص في علاج تمدد الأوعية الدموية في الدماغ

هل تريد عرض حالتك الطبية على خبير عالمي ؟

خبراء دوكسبرت يمكنهم المساعدة


آراء عملاؤنا

البروفيسور هشام مهنا يحكي قصة تأسيس دوكسبرت

Whatsapp
Docspert
Online