أهم 3 طرق علاج الام اسفل الظهر | دوكسبرت

علاج الام اسفل الظهر

علاج الام اسفل الظهر

إذا كنت تعاني حالياً من آلام أسفل الظهر، فأنت لست وحيداً، لأنه يعد واحد من أكثر أنواع الألم الجسدي شيوعاً. وعندما يُعاني الشخص من الألم، فمن الطبيعي أن يتجنب ارتكاب بعض العادات الخاطئة والتقليل من الحركة الزائدة، لأنها تكون مؤلمة للغاية ومن الضروري اكتشاف الطرق التي من شأنها أن تخفف من الألم، لكي تساعدك على أن تعيش حياتك بكامل تفاصيلها من جديد ويعد النشاط البدني اليومي من أفضل الطرق التي تعمل على تدبير الألم والوقاية ومنه، حتى وإن شعرت ببعض الانزعاج في البداية، فإن النتيجة تستحق المثابرة والجهد، وذلك للوقاية من التيبّس والتصلب، والحفاظ على القوة العضلية والتي تساعد في عملية الشفاء.

من خلال هذه المقالة سوف نتعرف سوياً على ألام أسفل الظهر وما هي أسبابه وطرق علاج الام اسفل الظهر من خلال الطبيب المختص بـ "دوكسبرت هيلث".

آلام أسفل الظهر

يعد الام اسفل الظهر من أكثر الآلام شيوعاً لدى كثير من الناس حيث يعاني منه معظمنا نتيجة لعدة أسباب سوف نتناولها بشكل أوضح من خلال السطور القادمة كما يبدأ بشكل مفاجئ في ظهور الأعراض الأولية و يتطور تدريجيًا، إلى أن ينتهي بنهاية المطاف إلى زيادة شدته أو حدته، وقد يشعر المريض ببعض الأعراض التي تتضمن على الضعف والخدر أو الحرقة أو التنميل في أسفل ساقه وربما يمتد حتى رؤوس أصابع قدميه.

أعراض آلام أسفل الظهر

يوجد العديد من أعراض الام أسفل الظهر التي قد تطرأ على الشخص المريض وسوف نتناول من خلال السطور التالية عن أشهر تلك الأعراض ليتم تحديد طرق علاج الام اسفل الظهر وهي كما يلي:

  1. الإحساس بالوخز أو الخدران في منطقة ما أسفل الظهر مروراً إلى أصابع القدم
  2. ضعف وتيبس وتصلب في عضلات الساق التي تحرك القدم والكاحل
  3. الشعور بألام شديدة أسفل الظهر وصولاً إلى منطقة الأرداف و أسفل الجزء الخلفي من الساق والقدم
  4. الإصابة بالشد و التيبس العضلي المزمن
  5. الشعور بخدران وتنميل في الأطراف (الساق)
  6. فقدان القدرة على الحركة أو المشي بشكل طبيعي
  7. ضعف عضلي في الساق أو القدم

أسباب آلام أسفل الظهر

ترجع الإصابة بآلام أسفل الظهر إلى وجود العديد من الأسباب وسوف نتناول أشهر تلك الأسباب من خلال السطور التالية وهي كما يلي:

  1. الإصابة بالانزلاق الغضروفي أو القرص المنفتق وهو عبارة عن حالة تؤدي إلى تآكل الغضروف الذي يتواجد بين عظام العمود الفقري. 
  2. تلف في الأقراص الطبيعية المرتبطة بالعمر، حيث تفقد الأقراص الشوكية بعض السوائل مع المرور في العمر، الأمر الذي يجعلها هي أكثر عرضة لحالات التمزق أو الفتق نتيجة الإجهاد المستمر والشديد ويصاحب ألم وتنميل في العضلات وضعف في الساق.
  3. الإصابة بتضييق القناة الشوكية والثقبة، التي يمكن أن تسبب إلى حالات الألم والتنميل وصولاً إلى الضعف في إحدى الساقين أو كليهما.
  4. الإصابة بالتواء أو إعوجاج الظهر، نتيجة لرفع الأوزان الثقيلة وطريقة الوقوف الغير صحيحة.
  5. النقرس نتيجة الإفراط في تعاطي التدخين وتناول الأطعمة التي تزيد من حدة المرض.
  6. الإصابة بمتلازمة العضلة الكمثرية وهي عبارة عن عضلة صغيرة توجد داخل الردفين، وقد يضغط انقباضها أو تشنجها على العصب الوركي مما يؤدي ذلك إلى التهابه وتهيجه.
  7. التضيق الشوكي والذي ينجم عنها تضيق في القناة الشوكية الذي يؤدي بنهاية المطاف إلى الضغط على الأعصاب.
  8. الانزلاق الفقاري هو عبارة عن خروج إحدى الفقرات عن نسق الفقرة التي فوقها وتؤدي إلى ضيق الفتحة التي يخرج منها العصب.
  9. إتباع نمط الحياة الغير النشطة حيث يعتبر الأشخاص الذين يجلسون لفترات طويلة أو بذل المجهود المفرط هم الأكثر عرضة للإصابة بألم العصب الوركي.

طرق تشخيص آلام أسفل الظهر

تتعدد الطرق التشخيصية المتبعة من قبل الطبيب المختص في "دوكسبرت هيلث" وذلك للكشف عن أهم أسباب الإصابة بآلام أسفل الظهر وبناءاً عليها يتم تحديد خطة علاج الام اسفل الظهر المناسبة ومن ضمن الطرق التشخيصية المتبعة ما يلي:

  1. الفحص الطبي والكشف عن أعراض آلام أسفل الظهر وأسبابه لتحديد طرق علاج الام اسفل الظهر المناسبة مع طبيعة كل حالة الذي يتم التركيز فيه على الوظائف العصبية للطرفين السفليين كقوة العضلات وتأثر الاحساس ومدى تأثر الانعكاسات العصبية ووظائف المخارج.
  2. إجراء بعض فحوصات التصوير عن طريق الرنين المغناطيسي (MRI) أو التصوير المقطعي المحوسب وغيرها من الإجراءات التصويرة للكشف عن أهم طبيعة ودرجة الألم أو الإلتهاب في العمود الفقري والعصب الوركي.
  3. إجراء بعض الإشاعات المتخصصة مثل أشعة الرنين المغناطيسي أو الأشعة المقطعية التي عادة ما يظهر فيها مكان الانزلاق الغضروفي حجمه وشدة ضغطه على العصب الوركي والكشف عن وجود أي تغيرات قد ظهرت نتيجة هذا الضغط.
  4. إجراء بعض الفحوصات المخبرية مثل إجراء تحليل دم وغيرها من الفحوصات التي قد تظهر من أسباب ألم العصب الوركي.
  5. إجراء بعض الفحوصات التصويرية مثل الأشعة السينية العادية والمقطعية لكي يكشف مدى شدة شدة ضغط الغضروف على العصب الوركي.

علاج الام اسفل الظهر

توجد العديد من الخيارات العلاجية التي يمكن اتباعها في علاج الام أسفل الظهر، والتي تشمل على اتباع بعض النصائح والإرشادات المنزلية، أو استخدام بعض الأدوية العلاجية، أو الخضوع إلى إجراء العمليات الجراحية، ومن الجدير بالذكر أن اختيار العلاج المناسب يمكن أن يعتمد على حالة الشخص المعنيّ وتشخيص الحالة، إذ قد تكون بعض الخيارات العلاجية أكثر فعالية من غيرها في بعض الحالات، كما أن هناك بعض المصابين بآلام أسفل الظهر يحصلون على نتائج أفضل عند تلقي أكثر من نوع واحد من العلاج وسوف نتناول من خلال السطور القادمة عن طرق علاج الام اسفل الظهر وهيك

العلاج الدوائي

  1. حيث يصف الطبيب بعض أنواع الأدوية في علاج الام اسفل الظهر مثل مسكنات الألم مثل مضادات التهاب لاستيرويدية والأدوية الإيبوبروفين والنابروكسين وصف بعض مرخيات العضلات مثل دواء ديازيبام، إذ يصف الطبيب هذه الأدوية أحيانًا في حال حدوث شد عضلي شديد تسبب بزيادة الألم.
  2. وصف حقن الستيرويدية؛ التي تحتوي على الكورتيزون وهو عبارة عن مضاد للالتهابات، الهدف من استخدام حقن الكورتيزون تخفيف الألم بشكل مؤقت من خلال تخدير منطقة الألم وتقليل الالتهاب حول جذور الأعصاب.
  3. حقن البوتوكس للعمل على تخفيف الألم من خلال إحداث شلل في العضلات الملتوية في حالات تشنج العضلات.

العلاج الطبيعي

  1. حيث يدخل العلاج الطبيعي في التخفيف من آلام أسفل الظهر باستخدام الثلج أو الكمادات الدافئة أو عن طريق الموجات فوق الصوتية. 
  2. إجراء التحفيز الكهربائي للعمل على إرخاء العضلات التي يمكن تطبيقها على عضلات الظهر بالإضافة إلى الأنسجة الرخوة. 
  3. ممارسة بعض التمارين الخاصة بالقوة والمرونة عضلات الظهر والبطن بعد زوال الألم، كما يمكن ممارسة التمارين التي تعمل على تحسين وضعية الجسم و علاج الام اسفل الظهر حيث إن هذه التمارين قد تساعد بشكل كبير على علاج آلام أسفل الظهر، ومن الجدير بالذكر أنه ينصح بالاستمرار في ممارسة هذه التمارين بشكلٍ منتظم حتى بعد التخفيف وعلاج الألم لمنع تكرار حدوثه مرةً أخرى.

العلاج الجراحي

  1. إجراء جراحة دمج الفقرات؛ وهي عملية جراحية يتم فيها ربط عظمتين أو أكثر في العمود الفقري بشكل دائم، ويمكن دمج الفقرات أن يخفف الألم لعلاج آلام أسفل الظهر من خلال إعطاء المزيد من الثبات والاستقرار للعمود الفقري، كما يُساعد دمج الفقرات على التخلص من الحركة المؤلمة بين الفقرات والناتجة عن الإصابة بمرض القرص التنكسي. 
  2. استئصال القرص؛ حيث تهدف هذه العملية إلى استئصال الجزء المنفتق من القرص بهدف التخفيف من آلام تهيج والتهاب العصب، والتي تتضمن هذه العملية في العادة إزالة الجزء الخلفي من الفقرة والذي يُعرف بالصفيحة.

وفي النهاية

في نهاية هذه المقالة ننصح  بطلب مساعدة طبية في حالة حدوث أي تغييرات في طبيعة الجسم والشعور بـ أعراض الام أسفل الظهر التي تم ذكرها سابقاً حيث يركز العلاج في "دوكسبرت هيلث" في المقام الأول على تشخيص وعلاج الام اسفل الظهر وكيفية التحكم في الأعراض المصاحبة له.

كما تم التوضيح في هذه المقالة عن طرق علاج الام اسفل الظهر بعد استئصاله وأهم أعراضها من خلال "دوكسبرت هيلث" وإذا واجهتك أي أسئلة أو استفسارات لا تتردد في إرسالها ليتم الرد عليك في أقرب وقت.

ما هي دوكسبرت هيلث

دوكسبرت هيلث هي المنصة الأولى في الشرق الأوسط التي تتيح لك فرصة عرض حالتك الطبية على أفضل الأطباء الخبراء العالميين في بريطانيا وأميركا وأوروبا بدون مشقة السفر وتكاليفه.

اعرض حالتك على خبير عالمي متخصص في تخصص الالعظام من خلال محادثة فيديو أو قم بتوصيل شكواك بمساعدة فريقنا الطبي إلى الخبير و تلقى تقرير طبي مفصل من الخبير العالمي شاملا التشخيص و العلاج الأمثل لحالتك و إجابات اسئلتك.

فريقنا الطبي يقدم لك الدعم الدائم خلال استشارتك مع الخبير العالمي ويتابع معك من خلال الهاتف أو من خلال عيادات دوكسبرت.

هل تريد عرض حالتك الطبية على خبير عالمي ؟

خبراء دوكسبرت يمكنهم المساعدة


آراء عملاؤنا

البروفيسور هشام مهنا يحكي قصة تأسيس دوكسبرت

Whatsapp
Docspert
Online