طرق علاج التبول اللاإرادي في سن 20 | دوكسبرت

علاج التبول اللاإرادي في سن 20

علاج التبول اللاإرادي في سن 20

حيث يعتبر التبول اللاإرادي أثناء النوم من المشاكل التي تسبب إزعاج بشكل كبير المصاب ويعتبر علاج التبول اللاإرادي في سن 20 من أكثر الأشياء التي يبحث عنها الكثير حيث أن التبول اللاإرادي يجب أن يتوقف مع تقدم سن الأطفال ولكن عند يستمر إلى سن الـ 20 إذا يوجد هناك الكثير من الأسباب التي تجعله يستمر معهم مع مرور الوقت وقد يتوقف ويعود مرة أخرى نتيجة الإصابة ببعض الأمراض المزمنة مثل داء السكري وأمراض المثانة المختلفة وغيرها الكثير من الأسباب لذا يرغب الكثير في معرفة كيف يتم علاج التبول اللاإرادي في سن 20.

ومن خلال هذه المقالة سوف نتعرف سوياً عن افضل دكتور علاج التبول اللاإرادي في سن 20 ما هي أعراضه التبول اللاإرادي أسبابه وطرق تشخيصه وطرق علاج التبول اللاإرادي في سن 20 بـ "دوكسبرت هيلث".

التبول اللاإرادي في سن 20

التبول الليلي اللاإرادي هو عبارة عن حالة خروج البول بشكل لا إرادياً أثناء النوم أي لا يمكن التحكم به، ويمكن أن يستمر إلى سن البلوغ بنسبة قليلة قد تتراوح ما بين 2 إلى 3%. وهو ما يتسبب في الشعور باليأس والقلق والارتباك والإحراج، ويرجع السبب إلى وجود بعض الاضطرابات النفسية والعائلية والوراثية والاجتماعية في استمرار عملية التبول اللاإرادي عند البالغين، في حين أظهرت بعض الدراسات الطبية إلى أن هناك علاقة ترابطية وثيقة بين مدى فشل معالجة التبول اللاإرادي عند الأطفال ومدى إصابتهم بنقص في سعة المثانة.

كما يوجد هناك نوعان للتبول اللاإرادي عند سن 20 وهما ما يلي:

  1. النوع الأول هو نوع من أنواع التبول في الفراش الليلي اللاإرادي الأولي المستمر، حيث يبدأ التبول اللاإرادي من مرحلة الطفولة ويستمر حتى سن البلوغ وبدون أي انقطاع وبشكل مستمر يفوق 6 أشهر وهو يشكل نسبة تتراوح ما بين 2-3% من حالات بول الفراش عند البالغين.
  2. النوع الثاني: هو تبول الفراش الليلي اللاإرادي الثانوي الذي قد يحدث بعد فترة تحكم وجفاف ليلي قد تصل إلى عدة سنوات قبل أن يعود إلى الظهور في سن البلوغ.

أسباب التبول اللاإرادي في سن 20

لا يوجد حتى الآن سبب واضح في الإصابة بحالات التبول اللاإرادي حيث يوجد العديد من العوامل التي يمكن أن تتسبّب في حدوث هذه المشكلة، ومن أبرز هذه الأسباب ما يلي:

  1. وجود العوامل الوراثية حيث أظهرت بعض الأبحاث إلى أن التبول اللاإرادي تعتبر من المشاكل الموروثة في بعض الأحيان و المرتبطة بالجينات.
  2. زيادة كمية البول بالمقارنة مع حجم المثانة بالإضافة إلى قلة السعة الوظيفية للمثانة.
  3. المعاناة من عدم استقرار المثانة والتي تنتج بسبب وجود العديد من الاضطرابات في العضلة الناقصة، وهي إحدى العضلات المكوِنة للمثانة.
  4. المعاناة من القلق أو التوتر أو الخوف فقد يؤدي ذلك إلى التبول اللاإرادي أثناء النوم.
  5.  الإكثار من شرب السوائل التي تزيد من إدرار البول خاصة قبل النّوم، ومن أبرز هذه المشروبات هي تلك التي تحتوي على الكافيين، مثل القهوة والشاي. 
  6. اضطراب في النوم حيث يشير هذا إلى فقدان القدرة على الاستجابة لإشارات الجسم بأن الوقت قد حان للتبول نظراً إلى القدرة المحدودة على الاستيقاظ عند امتلاء المثانة.
  7. معالجة حالات الإمساك لدى أطفالهم حيث ساهم في الحدّ من التبوّل اللاإرادي.
  8. تناول الأدوية التي تعمل على زيادة إدرار البول مثل تلك الأدوية التي تستخدم في علاج أمراض القلب ومرض ارتفاع ضغط الدم، وكذلك أيضاً بعض أنواع الأدوية التي قد تستخدم لعلاج الأمراض العقلية والنفسية. المعاناة من وجود بعض التهابات المسالك البوليّة. 

طرق تشخيص التبول اللاإرادي في سن 20

تتعدد طرق التشخيص المتبعة من قبل افضل دكتور في علاج التبول اللاإرادي في سن 20 بـ "دوكسبرت هيلث" للكشف عن أسباب التبول اللاإرادي ليتم تحديد بعد ذلك تحديد خطة علاج التبول اللاإرادي في سن 20 مع طبيعة كل حالة وهي كما يلي:

  1. يتم الكشف عن التاريخ الطبي والعائلي لدى المرضى.
  2. الحرص على إجراء فحص تنظير صحة المثانة من خلال عمل فحص المنظار.
  3. إجراء فحص الجسم الشامل.
  4. الكشف عن وجود أعراض بولية أخرى مثل علاج حالات التبول المتكرر أو الشعور بألم أو الحرقان أثناء التبول
  5. الكشف عن الحياة النفسية والصحية لدى لدى المرضى.
  6. القيام بإجراء بعض الفحوصات التصوير كما هو الحال في الأشعة السينية أو الأشعة المقطعية المحوسبة أو إجراء فحص تصوير الكلى أو المثانة.
  7. إجراء مزرعة البول وذلك للكشف عن وجود أي حالات عدوى أو الإصابة بداء السكري.

علاج التبول اللاإرادي في سن 20

يهدف علاج التبول اللاإرادي في سن 20 بالمقام الأول إلى العديد من المهام التي يجب أن تأخذ بعين الإعتبار مثل التخلص من الإحراج والضرر النفسي المترتِب عليه جراء هذه المشكلة لذلك من الضروري حث الأهل على دعم المريض نفسياً وعدم إشعاره بأنه يشكل مصدر عبء على العائلة، وهناك البعض من مجرد إخبارهم بأن هناك العديد من الأطفال يعانون من نفس المشكلة. ومع تقدمهم بالسن، قد تختفي هذه المشكلة تماماً دون اللجوء إلى اللجوء لأي إجراء علاجي وهناك البعض الأخر من تستمر معهم ويرجع ذلك لعدة أسباب مرضية تم ذكرها من خلال السطور السابقة لذلك من الضروري الذهاب إلى الطبيب لمعرفة ما سبب حدوث هذه المشكلة؛ فمنها ما يحتاج إلى إجراءات طبيّة لعلاجه، إلا أنّ هناك العديد من الطرق لعلاج التبوّل اللاإرادي، ويعتمد اختيار طريقة العلاج على العديد من العوامل؛ مثل عمر المريض، والتاريخ العائلي له، فقد يكون من الطبيعي أن يستمر بذلك حتى عمر متأخر بالإضافة إلى الحرص على ضرورة تقليل شرب السوائل قبل النوم.

  1. حرصهم أيضاً على ذهاب المريض إلى الحمام قبل النوم، فإذا لم تنفع هذه الوسائل بالإمكان أيضاً استخدام الأجهزة الحساسة للرطوبة.
  2. حيث تعتبر أكثر طرق علاج التبول اللاإرادي نجاحاً، ويتم ارتداء هذه الأجهزة من قبل الطفل المصاب قبل الدخول إلى النوم، فإذا ما قام بالتبول فإنها تعمل على إطلاق أصوات منبهة لدى الطفل عند استشعارها للرطوبة.
  3. وقد يزداد إلى شعور الطفل بضرورة التبول وبالتالي التخلص من هذه المشكلة. 
  4. كما يتم اللجوء في بعض الحالات إلى استخدام بعض الأنواع من الأدوية التي تعمل على زيادة كمية البول التي تستطيع المثانة استيعابه، أو العمل على تقليل كمية البول المطروحة من الكليتين ومن أشهر تلك الأدوية دواء ديسموبريسين بالإضافة إلى الأدوية المضادة للاكتئاب ثلاثيّة الحلقات.

وفي النهاية

في نهاية هذه المقالة  ننصح بطلب مساعدة طبية في حالة حدوث أي تغييرات في طبيعة الجسم والشعور بـ أعراض التبول اللاإرادي التي تم ذكرها سابقاً حيث يركز العلاج في "دوكسبرت هيلث" في المقام الأول على تشخيص وعلاج التبول اللاإرادي في سن 20 تحت إشراف افضل دكتور علاج التبول اللاإرادي في سن 20 وكيفية التحكم في الأعراض المصاحبة له.

كما تم التوضيح في هذه المقالة عن افضل دكتور علاج التبول اللاإرادي في سن 20 من خلال "دوكسبرت هيلث" وإذا واجهتك أي سؤال أو إستفسار لا تتردد في إرسالها ليتم الرد عليك في أقرب وقت.

ما هي دوكسبرت هيلث

دوكسبرت هيلث هي المنصة الأولى في الشرق الأوسط التي تتيح لك فرصة عرض حالتك الطبية على أفضل الأطباء الخبراء العالميين في بريطانيا وأميركا وأوروبا بدون مشقة السفر وتكاليفه.

اعرض حالتك على خبير عالمي متخصص في تخصص المسالك بولية من خلال محادثة فيديو أو قم بتوصيل شكواك بمساعدة فريقنا الطبي إلى الخبير و تلقى تقرير طبي مفصل من الخبير العالمي شاملا التشخيص و العلاج الأمثل لحالتك و إجابات اسئلتك.

فريقنا الطبي يقدم لك الدعم الدائم خلال استشارتك مع الخبير العالمي ويتابع معك من خلال الهاتف أو من خلال عيادات دوكسبرت.

هل تريد عرض حالتك الطبية على خبير عالمي ؟

خبراء دوكسبرت يمكنهم المساعدة


آراء عملاؤنا

البروفيسور هشام مهنا يحكي قصة تأسيس دوكسبرت

Whatsapp
Docspert
Online