أشهر 7 طرق علاج سرطان نخاع العظم | دوكسبرت

علاج سرطان نخاع العظم

علاج سرطان نخاع العظم

يعرف نخاع العظم على أنه هو المادة الإسفنجية التي تتواجدة داخل العظام ويوجد بداخلها الخلايا الجذعية التي تكوّن كلًا من الخلايا الحمراء والبيضاء والصفائح الدموية.يمكن أن يصيب نخاع العظم بالسرطان عندما تبدأ الخلايا المتواجدة داخله بالنمو بشكلٍ غير طبيعي أو بمعدل أسرع عن الطبيعي.

 وهناك العديد من أنواع سرطان نخاع العظم والتي سوف نتناولها من خلال هذه المقالة، والحديث عن أشهر أعراضها وكيفية علاج سرطان نخاع العظام وطرق الوقاية  منه من خلال طبيب الأورام بـ “دوكسبرت هيلث”.

سرطان نخاع العظم 

حيث تعد العظام من أهم أجزاء جسم الإنسان والتي تعطي الهيكل والشكل والقوام الداعم للجسم، والذي يغطى بأنسجة تشبه الألياف ومن نخاع عظمي يتكون من أنسجة لينة تكون موجودة في تجاويف العظام، كما يعرف سرطان نخاع العظام بأنه عبارة عن ورم سرطاني يحدث نتيجة لنمو غير طبيعي في الخلايا التي تشكل العظام، ومن الممكن أن يحدث نتيجة تأثير سرطان معين أو ورم ثانوي تم انتقاله للعظام مثل سرطان الغدد الليمفاوية وسرطان النخاعي المتعدد.

أعراض سرطان نخاع العظم

تتعدد أعراض سرطان نخاع العظام وتتراوح مدتها ما بين شخص إلى أخر حسب نوع وحجم ومكان الورم، ومن أشهر تلك الأعراض ما يلي:

  1. الشعور بالتعب والإرهاق والضعف العام عند ارتكاب أقل مجهود.
  2. وجود مشاكل عديدة في العظام من ألم وضعف وهشاشة العظام وفقدان القدرة على الحركة أو المشي لفترات زمنية طويلة.
  3. التعرض إلى مشاكل في الكلى وذلك نتيجة إنتاج خلايا المايلوما لبروتينات ضارة تؤدي إلى تلف وفشل الكلى
  4. حدوث انخفاض في الصفائح الدموية وفي عدد خلايا كرات الدم البيضاء مما يؤدي ذلك إلى انخفاض عدد خلايا الدم الحمراء والإصابة بفقر الدم والأنيميا.
  5. التعرض المتكرر إلى الإصابة ببعض أنواع الالتهابات.
  6. الشعور بالتعب المستمر والوهن العام.
  7. تورم في العقد الليمفاوية وحدوث تضخم في الكبد والطحال.
  8. ظهور بعض الكدمات على سطح الجسم والشعور بألم وضعف حاد في العظام والإصابة بهشاشة العظام.
  9. الشعور بالغثيان وفقدان الوزن بشكل ملحوظ وحدوث اضطرابات في عمل الجهاز الهضمي ووجود انتفاخ في أوردة الساقين وزيادة العطش وكثرة الحاجة إلى التبول.
  10. الإصابة بالدوخة أو الدوار وحدوث آلام في مناطق متفرقة بالبطن والظهر.

أسباب سرطان نخاع العظم

لا يوجد هناك سبب واضح في الإصابة بـ أعراض سرطان نخاع العظم ولكن يمكن أن توجد بعض العوامل أو المؤثرات الخارجية التي بدورها قد تؤدي إلى الإصابة بهذا النوع من السرطان ومن خلال السطور التالية سوف نتناول أهم تلك الأسباب وهي كالأتي:

  1. التقدم أو المرور في العمر.
  2. وجود التاريخ الوراثي المرضي لأحد أفراد العائلة.
  3. الإصابة بمشاكل أو أمراض في الجهاز المناعي.
  4.  وجود تاريخ مرضي سابق بأمراض سابقة في بلازما الدم، أو الإصابة المسبقة للورم البلازمي النخاعي.
  5. التعرض المزمن والمتكرر للمواد السامة والكيميائية مثل؛ المبيدات الحشرية، والمطاط، أو المنتجات البترولية والمعادن الثقيلة  والبلاستيكات.
  6. الخضوع المسبق للإشعاع.
  7. زيادة الوزن والسمنة المفرطة.

كيفية تشخيص سرطان نخاع العظم؟

تتعدد طرق التشخيص المتبعة من قبل طبيب الأورام بـ “دوكسبرت هيلث” للكشف عن أهم أعراض سرطان نخاع العظم وتحديد شكل ونوع وحجم الورم ويتم بعد ذلك تحديد خطة علاج سرطان نخاع العظم الدقيقة حسب طبيعة كل حالة مرضية وتشمل طرق التشخيص المتبعة على ما يلي:

  1. إجراء فحوصات الدم المخبرية الشاملة والتي تشمل على قياس قوة الدم وعدد خلايا الدم ونسبة النيتروجين في الدم والكرياتينين والبروتين.
  2. عمل اختبارات الأشعة السينية والمقطعية والرنين المغناطيسي والتصوير المقطعي بالإصدار البوزيتروني PET لإلتقاط بعض الصور عن حجم وشكل الورم. 
  3. إجراء اختبارات صورة الدم الكاملة والبول التي يتم من خلالها التحقق من كمية البروتينات الشاذة التي يصنعها الجسم.
  4. تصوير أشعة الرنين المغناطيسي حيث يستخدم التصوير بالرنين المغناطيسي مجالا مغناطيسيّا قويّا وموجات الراديو للحصول على صور دقيقة، كما يفضل أيضاً إجراء الفحص باستخدام التصوير بالرنين المغناطيسي لتشخيص و علاج سرطان نخاع العظم.
  5. الحرص على إجراء حقن عامل تباين الذي يمكن أن ساعد في إبراز الأنسجة والبنية المحددة في الوريد.
  6. إجراء فحص التصوير المقطعي المحوسب حيث يستخدم هذا النوع من الفحص لالتقاط مجموعة من الصور التفصيلية للعمود الفقري والحبل الشوكي كما يُستخدم في بعض الأحيان جنبا إلى جنب مع صبغة تباين محقونة لاكتشاف المزيد من الأنسجة أو الشكل الغير الطبيعية في القناة النخاعية أو في الحبل الشوكي.
  7. إجراء فحص عينة من سرطان النخاع العظمي ليتم تحليلها والكشف عن نوع ودرجة الورم.

علاج سرطان نخاع العظم

تتعدد طرق علاج سرطان نخاع العظم وتتوقف طريقة العلاج المتبعة على نوع وحجم الورم بالإضافة إلى أنها تشمل طرق علاج سرطان نخاع العظم على ما يلي:

العلاج الكيميائي

حيث يتم إعطاء المصاب بعض أنواع الأدوية لعلاج سرطان نخاع العظم، وهذه الأدوية تتم إما عن طريق الحقن، أو عن طريق الفم، كما يمكن استخدام العلاج بالأشعة  أو بالطرق الأخرى مع العلاج الكيميائي.

 العلاج بالأشعة

حيث يركز العلاج بالأشعة على تدمير الحمض النّووي المعروف بـ DNA؛ والذي يقوم بقتل الخلايا السرطانية والتقليص من حجم الورم وعلاج سرطان نخاع العظم.

 العلاج المناعي

حيث يركز العلاج المناعي على التعزيز وتقوية عمل الجهاز المناعي؛ لمقاومة ومحاربة الخلايا السرطانية أو إبطاء نموها وبالتالي علاج سرطان نخاع العظم.

العلاج الإشعاعي

 حيث يتمّ اللُجوء إلى العلاج الإشعاعي في عدة حالات، الإصابة بالأورام النقيلية أو الثانوية، وهي الأورام التي تنتقل إلى النخاع الشوكي بعد نشأتها في مناطق أخرى من الجسد، أو للتخلص من الخلايا السرطانية المتبقِية بعد إجراء العمليات الجراحية،كما تتمّ الاستعانة بطرق العلاج الإشعاعي للعمل على تحسين كفاءة الخطَة العلاجية المتبعة، وحماية الأنسجة من الضرر أو التلف، ومن أنواع العلاج الإشعاعي هي العلاج بالبروتونات المستخدَم لعلاج بعض أورام العمود الفقري و علاج سرطان نخاع العظم.

العلاج الدوائي 

حيث يستهدف العلاج الدوائي الموجه العديد من التغيرات المسببة للسرطان في خلايا الجسم، ويقوم بالحد من أعراض سرطان نخاع العظم ومن آثاره الجانبية ومضاعفاته.

 زراعة الخلايا الجذعية

حيث يتم اللجوء لزراعة الخلايا الجذعية عن طريق الحقن الوريدي بعد إنهاء العلاج الكيميائي أو العلاج بالأشعة، اللذان قد يسببان بتدمير هذه الخلايا و علاج سرطان نخاع العظم.

العمليات الجراحية 

حيث يمكن اللجوء إلى إجراء العمليات الجراحية ذلك عن طريق استخدام بعض الأجهزة، والتقنيات الحديثة التي قد تساعد على تحديد مكان الورم وإزالته، كما يمكن أيضاً العمل على تفتيت الخلايا السرطانية، وإزالة ما تبقَى منها عن طريق استخدام الموجات فوق الصوتية لعلاج سرطان نخاع العظم.

وفي النهاية

في نهاية هذه المقالة  ننصح بطلب مساعدة طبية في حالة حدوث  أي تغييرات في طبيعة الجسم والشعور بـ أعراض سرطان نخاع العظم التي تم ذكرها سابقاً حيث يركز العلاج في “دوكسبرت هيلث” في المقام الأول على تشخيص وعلاج سرطان نخاع العظم وكيفية التحكم في الأعراض المصاحبة له.

كما تم التوضيح في هذه المقالة عن طرق علاج سرطان نخاع العظم وأهم أسبابها من خلال “دوكسبرت هيلث” وإذا واجهتك أي تساؤلات  أو إستفسارات لا تتردد في إرسالها ليتم الرد عليك في أقرب وقت.

ما هي دوكسبرت هيلث

دوكسبرت هيلث هي المنصة الأولى في الشرق الأوسط التي تتيح لك فرصة عرض حالتك الطبية على أفضل الأطباء الخبراء العالميين في بريطانيا وأميركا وأوروبا بدون مشقة السفر وتكاليفه.

اعرض حالتك على خبير عالمي متخصص في تخصص الأورام من خلال محادثة فيديو أو قم بتوصيل شكواك بمساعدة فريقنا الطبي إلى الخبير و تلقى تقرير طبي مفصل من الخبير العالمي شاملا التشخيص و العلاج الأمثل لحالتك و إجابات اسئلتك.

فريقنا الطبي يقدم لك الدعم الدائم خلال استشارتك مع الخبير العالمي ويتابع معك من خلال الهاتف أو من خلال عيادات دوكسبرت.

هل تريد عرض حالتك الطبية على خبير عالمي ؟

خبراء دوكسبرت يمكنهم المساعدة


آراء عملاؤنا

البروفيسور هشام مهنا يحكي قصة تأسيس دوكسبرت

Whatsapp
Docspert
Online