هل مرض الذئبة الحمراء معدي وكيفية علاجه | دوكسبرت

هل مرض الذئبة الحمراء معدي

هل مرض الذئبة الحمراء معدي

يعتبر مرض الذئبة الحمراء من الأمراض الجلدية الغير معدية، حيث تحدث أمراض المناعة الذاتية عندما يهاجم الجهاز المناعة أنسجة الجلد؛ وغير معروف السبب ولكن يعتقد أنها مرتبطة بالعوامل البيئية أو الوراثية والجينية أو خلل في مستوى الهرمونات.

ومن خلال هذه المقالة سوف نتعرف سوياً عن تعريف هل مرض الذئبة الحمراء معدي وما هي أسبابه وطرق تشخيصه وطرق علاجه من خلال الطبيب المختص بـ "دوكسبرت هيلث".

مرض الذئبة الحمراء

يمكن تعريف مرض الذئبة الحمراء بأنها عبارة عن مرض مناعي ذاتي مزمن يمكن أن يتلف أي جزء من الجسم كما هو الحال في (الجلد، المفاصل، والأعضاء) وغيرها من المشكلات الصحية كما أنها غير معدية.

كما أنه يعتبر من الأمراض المناعة الذاتية، حيث أن الجهاز المناعي يهاجم أنسجته مما يتسبب في حدوث التهابات، مما يؤدي إلى تلف في الأنسجة  والأعضاء المصابة، ويؤثر على الأوعية الدموية والمفاصل والجلد، والرئتين والكلى.

أعراض مرض الذئبة الحمراء

تتنوع الأعراض المصاحبة لمرض الذئبة الحمراء وتتراوح حدتها ما بين شخص إلى الأخر وسوف نتناول من خلال السطور التالية عن أشهر أعراض مرض الذئبة الحمراء وهي كالأتي:

  1. الشعور بآلام و تصلب وتيبس وتورم المفاصل.
  2. الشعور بالتعب والإرهاق الشديد.
  3. وجود قروح في منطقة الفم والأنف وطفح جلدي على الوجه (على شكل فراشة).
  4. ألم في الصدر يستمر لفترة.
  5. ضعف في عمل وظائف الكلى.
  6. الحمى وارتفاع في درجات حرارة الجسم التحسسي الشديد من الضوء والشمس.
  7. الشعور بضيق في التنفس.
  8. فقدان الشهية وبالتالي فقدان الوزن بشكل ملحوظ
  9. جفاف شديد في العين والبشرة.
  10. الشعور بالصداع وفقدان في الذاكرة والشعور بتغير لون أصابع اليدين أو القدمين إلى اللون الأبيض أو الأزرق في حالة التعرض للبرد أو التعرض إلى الضغوط النفسية.

أنواع مرض الذئبة الحمراء

هناك العديد من أنواع مرض الذئبة الحمراء التي تصيب الجلد ومن أشهر تلك الأنواع ما يلي:

  • الذئبة الحمامية الجهازية

 وهي تعتبر من أكثر الأنواع  شيوعًا؛ حيث يكون خفيفًا أو حادًا، حسب طبيعة الجسم المختلفة من شخص للأخر كما يمكن أن يؤثر في أجزاء كثيرة من الجسم.

  • الذئبة الحمامية القرصية

 حيث تؤثر في الجلد، وذلك على شكل طفح جلدي، ويمكن أن تحدث في أي جزء من الجسم، ولكنها تظهر في العادة عند التعرض إلى أشعة الشمس.

  • ​الذئبة الحمامية بسبب الأدوية

 يحدث نتيجة تناول بعض الأدوية، التي لها آثار جانبية على الجلد وتختفي هذه الأعراض عادة في غضون ستة أشهر بعد إيقاف الدواء. 

  • الذئبة الحمامية الوليدية 

يعتبر هذا النوع نادر الحدوث حيث تؤثر في الرضع حديثي الولادة، بسبب اكتسابه الأجسام المضادة من الأم المصابة بالمرض.

أسباب مرض الذئبة الحمراء

قد لا يوجد هناك سبب واضح في الإصابة بهذا النوع من المرض الجلدي ولكن قد توجد بعض العوامل التي بدورها يمكن أن تتسبب في الإصابة بمرض الذئبة الحمراء ومن أشهر تلك الأسباب ما يلي:

  1. وجود العوامل البيئية و الوراثية والهرمونية والاستعداد الوراثي في الإصابة ولكن هناك بعض العوامل التي يمكن أن تؤدي إلى الإصابة بهذا المرض.
  2. حالات العدوى أو الأمراض أو الإصابة بأنواع معينة من البكتيريا.
  3.  التعرض إلى أشعة الشمس في وقت الظهيرة.
  4. تجنب التعرض إلى الأشعة الفوق بنفسجية، أو الإصابة ببعض الفيروسات أو التعرض إلى الإجهاد البدني أو النفسي.
  5. تعتبر النساء هم أكثر عرضة للإصابة بالذئبة الحمراء بشكل أكثر من الرجال، نتيجة لهرمون الأستروجين الأنثوي الذي له دور في التسبب بالإصابة بالمرض.
  6. تناول بعض الأدوية التي يمكن أن تسبب في الإصابة بمرض الذئبة الحمراء (مثل: أدوية إرتفاع ضغط الدم، والأدوية المضادة للصرع والمضادات الحيوية أيضاً). 
  7. حدوث بعض التغيرات الهرمونية أو الجينية خاصة في فترة البلوغ.
  8. الإفراط في تناول الكحول والتدخين.

طرق تشخيص مرض الذئبة الحمراء

هل مرض الذئبة الحمراء معدي حيث تتعدد الطرق التشخيصية المتبعة من قبل طبيب الأمراض الجلدية بـ "دوكسبرت هيلث" للكشف عن أعراض وأسباب مرض الذئبة الحمراء ليتم تحديد خطة العلاج المناسبة ومن أشهر طرق التشخيص ما يلي:

  1. في البداية يتم إجراء الفحص البدني والكشف عن التاريخ العائلي للإصابة بمرض الذئبة الحمراء.
  2. إجراء إختبارات تحليل صورة الدم الكاملة وإختبار عدد خلايا الدم الحمراء والبيضاء، والصفائح الدموية والكشف عن نسبة  الهيموغلوبين وهو بروتين موجود في خلايا الدم الحمراء. 
  3. إجراء فحص معدل ترسيب كرات الدم الحمراء حيث يتم من خلاله الكشف عن أسباب وأعراض مرض الذئبة الحمراء.
  4. الحرص على إجراء تحليل البول حيث يوضح إذا كان هناك ارتفاع في مستوى البروتين أو خلايا الدم الحمراء في البول ليتم تحديد خطة العلاج.
  5. إجراء إختبار خزعة الجلد أو الكلى وذلك للكشف عن أعراض وأسباب مرض الذئبة الحمراء.
  6. إجراء بعض الفحوصات التصويرية مثل فحص التصوير بالأشعة السينية.

هل مرض الذئبة الحمراء معدي

هل مرض الذئبة الحمراء معدي، حيث يعتبر مرض الذئبة الحمراء من الأمراض الغير معدية، ولا يمكنها أن تنتقل من شخص لآخر بأي شكل من الأشكال.

 هل مرض الذئبة الحمراء معدي، حيث أنه مرض مرتبط بالمناعة الذاتية وليس عن طريق الفيروسات مما يدل على أنه غير معدي تماما لذلك في إجابة سؤال هل مرض الذئبة الحمراء معدي هي لا.

طرق علاج مرض الذئبة الحمراء

هل مرض الذئبة الحمراء معدي؛ حيث تم توضيح إذا هل مرض الذئبة الحمراء معدي أم لا من خلال السطور السابقة أما حالياً فسوف نتحدث عن طرق علاج مرض الذئبة الحمراء فهناك عدة طرق يتبعها طبيب الأمراض الجلدية بـ "دوكسبرت هيلث" في علاج هذا النوع من المرض وذلك بعد إجراء الفحوصات اللازمة وبناءاً عليها يتم تحديد خطة العلاج المناسبة حسب طبيعة كل حالة ومن ضمن الطرق العلاجية ما يلي:

العلاج الدوائي

هل مرض الذئبة الحمراء معدي، حيث يصف الطبيب بعض الأدوية العلاجية التي تعمل على علاج أو تخفيف من أعراض ومضاعفات مرض الذئبة الحمراء ومن أهم تلك الأدوية ما يلي:

  • وصف بعض الأدوية المضادة للالتهاب اللاستيروئيدية 
  • وصف بعض أدوية الكورتيكوستيرويدات حيث تقوم بعلاج التهاب مرض الذئبة الحمراء.
  • وصف بعض الأدوية المثبطة للمناعة حيث تقوم بوقف مهاجمة الجهاز المناعي وهي مفيدة في بعض الحالات.
  • تناول أدوية المضاد الحيوي التي تعمل على التقليل من الأعراض والتخفيف من حدة التهاب مرض الذئبة الحمراء.
  • وصف بعض أدوية مضادات الملاريا التي قد تساعد في تقليل خطر التهابات الذئبة.
  • وصف بعض أدوية الكورتيزون في بعض الحالات المزمنة.

العلاج بتغيير نمط الحياة

هل مرض الذئبة الحمراء معدي، لا يعتبر مرض الذئبة الحمراء معدي فهو مرض مناعي لا ينتقل من شخص إلى الأخر ويتم علاجه عن طريق تغير نمط ونظام الحياة وهي تتمثل في التالي:

  1. الحرص على إجراء بعض الفحوصات الدورية المنتظمة حيث يفيد في الكشف عن بداية المشكلات الصحية وعلاجها.  
  2. الحرص على إتباع نظام غذائي صحي والاهتمام بممارسة التمرينات الرياضية وهو مفيد في منع ظهور مضاعفات مرض الذئبة الحمراء.
  3. الحد من التعرض لأشعة الشمس الحارقة ولابد من وضع كريمات الحماية من الشمس وارتداء نظارة الشمس والقبعة لتجنب التعرض لأشعة الشمس مباشرة.
  4. لابد من الامتناع عن التدخين وشرب الكحول.
  5. الحرص على الحصول على قسط كافي من النوم والراحة.
  6. الحرص على تناول فيتامين (د) و مكملات الكالسيوم تناول أيضاً المكملات التي تحتوي على زيت السمك وذلك لأنه يحتوي على الأحماض الدهنية وزيت أوميجا 3 المفيد في علاج مرض الذئبة الحمراء.

وفي النهاية

في نهاية هذه المقالة  ننصح بطلب مساعدة طبية في حالة حدوث أي تغييرات في طبيعة الجسم والشعور بـ أعراض مرض الذئبة الحمراء وتم الكشف عن هل مرض الذئبة الحمراء معدي التي تم ذكرها سابقاً حيث يركز العلاج في "دوكسبرت هيلث" في المقام الأول على تشخيص وعلاج مرض الذئبة الحمراء  وكيفية التحكم في الأعراض المصاحبة له.

كما تم التوضيح في هذه المقالة عن طرق علاج مرض الذئبة الحمراء و هل مرض الذئبة الحمراء معدي والكشف أهم أسبابها من خلال "دوكسبرت هيلث" وإذا واجهتك أي سؤال أو إستفسار لا تتردد في إرسالها ليتم الرد عليك في أقرب وقت.

   

ما هي دوكسبرت هيلث

دوكسبرت هيلث هي المنصة الأولى في الشرق الأوسط التي تتيح لك فرصة عرض حالتك الطبية على أفضل الأطباء الخبراء العالميين في بريطانيا وأميركا وأوروبا بدون مشقة السفر وتكاليفه.

اعرض حالتك على خبير عالمي متخصص في تخصص الروماتيزم من خلال محادثة فيديو أو قم بتوصيل شكواك بمساعدة فريقنا الطبي إلى الخبير و تلقى تقرير طبي مفصل من الخبير العالمي شاملا التشخيص و العلاج الأمثل لحالتك و إجابات اسئلتك.

فريقنا الطبي يقدم لك الدعم الدائم خلال استشارتك مع الخبير العالمي ويتابع معك من خلال الهاتف أو من خلال عيادات دوكسبرت.

هل تريد عرض حالتك الطبية على خبير عالمي ؟

خبراء دوكسبرت يمكنهم المساعدة


آراء عملاؤنا

البروفيسور هشام مهنا يحكي قصة تأسيس دوكسبرت

Whatsapp
Docspert
Online